Category: ميامر

ابتهال: من قصيدة في نقاوة القلب مار افرام السريانى

ابتهالمن قصيدة في نقاوة القلب

مار افرام السريانى

اللهم اخلق فيّ :

قلباً نقياً، عفيفاً طاهراً، بسيطاً، لا يفكر بالشر، ولا تأوي اليه الشهوات.

قلباً نقياً، لا يعرف الثلب ولا يغتاب قريبه.

قلباً نقياً، يملأه الحب دائماً، وفي كل حين يبتغي الأمان والسلام لكل انسان.

قلباً نقياً، يحب الصوم والصلاة والسهر واذلال الجسد والعمل والتعب دائماً.

قلباً نقياً يبتغي التواضع ويلزم السكينة والبشاشة مع الجميع.

قلباً نقياً أكلته غيرة بيتك، ولا يقعد عن مناصبة مخالفي شريعتك.

قلباً نقياً يحب الصدقات ويوزعها ويشفق على ذوي الحاجة ويرأف ببني جلدته.

يا محب البشر ضع فيّ مثل هذا القلب واغرس فيه مخافتك كالغرسة النامية.

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d8%a8%d8%aa%d9%87%d8%a7%d9%84-%d9%85%d9%86-%d9%82%d8%b5%d9%8a%d8%af%d8%a9-%d9%81%d9%8a-%d9%86%d9%82%d8%a7%d9%88%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%82%d9%84%d8%a8-%d9%85%d8%a7%d8%b1-%d8%a7%d9%81%d8%b1%d8%a7/

من كتابات القديس إكليمندس الرومانى

من كان له الحب المسيحي فليحفظ وصايا المسيح! من يقدر أن يصف رباط حب الله؟ أو يعبر عن عظمة جماله؟ الحب يقود إلى أعالي فائقة الوصف. الحب يوحدنا مع الله إذ “المحبة تستر كثرة من الخطايا”(1بط8:4، أم2:10). الحب يحتمل كل شيء، ويصبر على كل شيء. الحب ليس فيه شيء دنيء، ولا شيء متفاخر. الحب لا …

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d9%85%d9%86-%d9%83%d8%aa%d8%a7%d8%a8%d8%a7%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d8%a5%d9%83%d9%84%d9%8a%d9%85%d9%86%d8%af%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d9%85%d8%a7%d9%86%d9%89/

العذراء مريم والمرأة للقديس اغسطينوس

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%b0%d8%b1%d8%a7%d8%a1-%d9%85%d8%b1%d9%8a%d9%85-%d9%88%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b1%d8%a3%d8%a9-%d9%84%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d8%a7%d8%ba%d8%b3%d8%b7%d9%8a%d9%86%d9%88%d8%b3/

الروح القدس للقديس يعقوب السروجى

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%ad-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%af%d8%b3-%d9%84%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d9%8a%d8%b9%d9%82%d9%88%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d9%88%d8%ac%d9%89/

صعود ربنا للقديس يعقوب السروجى

.

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%b5%d8%b9%d9%88%d8%af-%d8%b1%d8%a8%d9%86%d8%a7-%d9%84%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d9%8a%d8%b9%d9%82%d9%88%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d9%88%d8%ac%d9%89/

الأحد السادس من الخماسين

من تأملات الآباء فى هذا الإنجيل، يقول ربنا يسوع المسـيح: ” قد كلمتكم بهذا ليكون لكم فى سلام. فى العالم سيكون لكم ضيق ولكن ثقوا أنا قد غلبت العالم “. الرب يسوع المسيح يحدثنا من خلال هذه الآية عن: 1- السلام. 2- الضيق. 3- غلبة العالم ( النصرة- الغلبة ). دعنا نبحث عما قاله الآباء …

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%ad%d8%af-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%a7%d8%af%d8%b3-%d9%85%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%ae%d9%85%d8%a7%d8%b3%d9%8a%d9%86/

الكنيسة للقديس يعقوب السروجى

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d9%83%d9%86%d9%8a%d8%b3%d8%a9-%d9%84%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d9%8a%d8%b9%d9%82%d9%88%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d9%88%d8%ac%d9%89/

الميمر الخامس والخمسون على صعود ربنا للسماء للقديس يعقوب السروج

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%8a%d9%85%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%ae%d8%a7%d9%85%d8%b3-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%ae%d9%85%d8%b3%d9%88%d9%86-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d8%b5%d8%b9%d9%88%d8%af-%d8%b1%d8%a8%d9%86%d8%a7-%d9%84-2/

الصوم للقديس يعقوب السروجى

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%b5%d9%88%d9%85-%d9%84%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d9%8a%d8%b9%d9%82%d9%88%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d9%88%d8%ac%d9%89/

يونان النبى للقديس يعقوب السروجى

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d9%8a%d9%88%d9%86%d8%a7%d9%86-%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%a8%d9%89-%d9%84%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d9%8a%d8%b9%d9%82%d9%88%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d9%88%d8%ac%d9%89/

احفظني من صقيع الرياء البابا غريغوريوس الكبير

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d8%ad%d9%81%d8%b8%d9%86%d9%8a-%d9%85%d9%86-%d8%b5%d9%82%d9%8a%d8%b9-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%8a%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%a7%d8%a8%d8%a7-%d8%ba%d8%b1%d9%8a%d8%ba%d9%88%d8%b1%d9%8a%d9%88-2/

قيامة ربنا للقديس يعقوب السروجى

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d9%82%d9%8a%d8%a7%d9%85%d8%a9-%d8%b1%d8%a8%d9%86%d8%a7-%d9%84%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d9%8a%d8%b9%d9%82%d9%88%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d9%88%d8%ac%d9%89/

ميمر الميلاد المجيد – القديس غريغوريوس النزينزي

ميمر الميلاد المجيد

                                            

القديس غريغوريوس النزينزي

 

عيد السماء والأرض

       

        ولد المسيح فمجدوه . المسيح من السماء فأخرجوا للقائه . المسيح علي الأرض فعظموه . سبحي الرب ياكل الأرض . ولكي يمكنني أن أجمع الأمرين معاً أقول ” لتفرح السماوات ولتبتهج الأرض ” لذلك الذي من السماء ثم من الأرض . المسيح في الجسد تهللوا برعدة وفرح ، برعدة بسبب خطايانا ، وبفرح لأجل رجائنا . المسيح من عذراء ، فكن عذارى يا زوجات حتى تكن للمسيح أمهات . من ذا الذي لا يعبد ذاك الذي منذ البدء ؟! من ذا الذي لا يمجد ذاك الذي هو بلا نهاية ؟!

 

النبوات تتم

 

        الظلمة تمضي والنور الآن يضئ ” الشعب السالك في الظلمة أبصر نورا عظيماً ” ” الأشياء العتيقة قد مضت هوذا الكل قد صار جديداً ” الحرف أفسح الطريق والروح تقدم للأمام . الظلال ولت بعيداً والحق أقبل عليها . ملشيصادق الحقيقي أتي ، وذاك الذي كان بلا أم أصبح بلا أب ” بلا أم في ميلاده الأزلي وبلا أب في ميلاده الزمني ”  لقد قلبت نواميس الطبيعة ويجب أن يملأ العالم العلوي . المسيح هكذا يريد فليتنا لا نخالفه . هيا صفقوا بأيديكم يا جميع الأمم . ( مز 47 : 1 ) لأنه ولد بيننا ولد وأعطينا إبنا رئاسته علي كتفه ” بالصليب الذي رفع علي الكتف ” ” ويدعي إسمه عجيباً مشيرا ” . ( أش 9 : 6 ) دعوا يوحنا المعمدان يصرخ وأنا أيضا أنادي بجلال هذا اليوم . فالذي بلا جسد تجسد ، إبن الله أصبح إبن الإنسان ، يسوع المسيح أمس واليوم وإلى الأبد . ( عب 13 : 8 ) دعوا اليهود يعثرون واليونانيين يستهزئون و الهراطقة يثرثرون لكنهم سيئومنو حينما يرونه صاعدا إلى السماء و إن لم يؤمنوا فسيظلوا حتى يرونه آتيا من السماء ليدين العالم .

 

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d9%85%d9%8a%d9%85%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%8a%d9%84%d8%a7%d8%af-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ac%d9%8a%d8%af-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d8%ba%d8%b1%d9%8a%d8%ba%d9%88%d8%b1%d9%8a%d9%88%d8%b3/

احفظني من صقيع الرياء البابا غريغوريوس الكبير

احفظني من صقيع الرياء

البابا غريغوريوس الكبير

“المحبة فلتكن بلا رياء، كونوا كارهين الشر ملتصقين بالخير ” (ﺭﻭﻣﻴﺔ 12: 9 )

” عنقود يفسد مثل كرمة في بدء ازدهارها، ومثل زيتونة تطرح زهرها، فإن جماعة المرائين ستكون عقيمة ” (ﺃﻳﻮﺏ 15: 33 )

لنتأمَّل كيف أن المرائي يفسد مثل كَرْمة في بدء ازدهارها، أو مثل زيتونة تطرح زهرها ، إن كانت كرمة ما عندما تخرج زهورها يلمسها برد شديد خلال تغيُّر الجو فجأة ، فتفقد كل رطوبتها أو خضرتها .

هكذا يشتاق البعض إلى طرق القداسة بعد سلوكهم فترات من الشرّ . ولكن قبل أن تثبت فيهم الشهوات الصالحة يحل بهم نوع من ترف الحياة الحاضرة ، فيرتبكون به في اهتمامات خارجيَّة ، وإذ ينسحب فكرهم عن حرارة الحب الداخلي ، كما لو صار صقيعًا ، يُقتل فيهم كل ما بدأ يظهر فيهم من نبتات للفضيلة .

فإنه بالتصرُّفات الأرضيَّة يصير الذهن باردًا للغاية ، إن لم يثبت في الداخل ” ويكون مثل زيتونة تطرح زهورها ” ، فإنه إذ تكون الزيتونة قد أزهرت ، وتتلامس مع ضبابٍ كثيفٍ ، تتجرَّد من كمال الثمار.

وكما أن الكثيرين من الذين يدخلون إلى الأعمال الصالحة يُمدحون كثيرًا من الذين يرونهم ، وإذ يجدون لذَّة في مديحهم يحل ضباب على أفكارهم ، فلا يعودوا يميِّزون بأيَّة نيَّة يفعلون هذا ، فيفقدون ثمر عملهم، بضباب حب المديح .

حسنًا قيل بسليمان : ” لنبكِّر إلى الكرم ، لنرى إن كانت الكروم قد أزهرت ، وحملت الزهور ثمارًا ” (نش ٧: ١٢ )

تُزهر الكروم عندما تقدِّم أذهان المؤمنين أعمالاً صالحة ، لكنَّهم لا يحملون ثمرًا إن كانوا في هدفهم لايستطيعون التغلُّب على الانتصار على ممارستهم الخاطئة.

يبدو المراءون مثمرين ومخضرِّين في أعين زملائهم لكنَّهم في نظر الديَّان الخفي يظهرون بلا ثمر وذابلين

من يحميني من صقيع الرياء؟

من يحوِّط حول أعماقي من حب المديح؟ من يرعاني بعيدًا عن المجد الباطل؟ أنت وحدك مجدي وعزِّي!

حبك يلهب قلبي بنارٍ سماويَّة ،

فيبددِّ صقيع الرياء .

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d8%ad%d9%81%d8%b8%d9%86%d9%8a-%d9%85%d9%86-%d8%b5%d9%82%d9%8a%d8%b9-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%8a%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%a7%d8%a8%d8%a7-%d8%ba%d8%b1%d9%8a%d8%ba%d9%88%d8%b1%d9%8a%d9%88-3/

التجلى للقديس مارإفرام السرياني

التجلى

للقديس مارإفرام السرياني

” إن من القيامِ ههُنا قوماً لا يذوقون الموت ” ( مت28:16 ) .

هكذا أشار المسيح إلى الذين سيرُفعون إلى السماء ، لقد دعا المسيح إيليا الذي سبق ان رُفِعَ إلى السماء ( 2مل2: 10-12 ) ، وموسى الذي أُقيمَ من الأموات ( مت3:17 ) وثلاثة شهود من الرسل ؛ ثلاثة أعمدة جديرين بأن يشهدوا عن الملكوت ، وكما تعرَّف المعمدان سابقًا على المسيح بالروح القدس حينما جاء إليه وقد شهد ” وانا لمْ أكُنْ اعرفُهُ ” ( يو31:1 ) ، هكذا أيضاً تكلم بطرس – رغم أميته – بحكمة عظيمة ، لأنه تعرف على موسى وإيليا ، لقد نطق الروح معبراً عن نفسه على فم بطرس بأمر كان هو نفسه يجهله سابقاً ، ففي هذه الحادثة الخاصة بموسى وإيليا وبالثلاث مظال تضافر نور الروح القدس مع الرغبة البشرية في العمل معاً .

أظهر لهم الرب إمكانية ان يتغيرَّ حينما ” صارت هيئةُ وجهه مُتغيرةً ” ( لو29:9 ) ، فتغير وجهه على الجبل قبل أن يموت حتى لا يشكوا في تغير وجهه بعد موته ، وحتى ما يعلموا أن ذاك الذي تغيرت هيئته قدامهم ، سوف يُقيم الجسد الذي لبسه بالمثل ، فالذي أعطى لجسده الخاص مجداً ، يستطيع ان يُقيمه من الموت الذي يجوزه .

فإن كان هذا بهاء ملكوته بعد القيامة ، فلماذا لم يضفيه على الجميع منذ ذلك الحين ؟

لأَّنهم لم يكونوا بعد جديرين بمعاينته ، وبالرغم من ذلك أراد أن يعرفوا أنهم هم أيضاً سوف يتغيرون بالمثل ، إذ استحضر هذين الاثنين ، موسى وإيليا ، حتى ما نؤمن بالقيامة العتيدة ، فأولئك الذين ماتوا مثل موسى سوف يقومون ، وأولئك الذين سيكونون أحياء حينئذٍ سوف يُختطفون كمثال إيليا ، لأن للرب العلو والعمق .

لقد سُرَّ بطرس أن يرى الجبل وقد خلا من منازعات الكتبة ، وطاب له عبير الملكوت وقد عَبَّق أنفه ، فرأى مجد الرب عوضاً عن عاره ، وفرِحَ بوجوده مع موسى وإيليا وتهلل لأنه تخلص من قيافا وهيرودس .

وكما أشفق على الرب مرة بقوله : ” حاشاكَ يارب ” ( مت22:16 ) ، هكذا يقول الآن : ” فلنصنع ثلاثَ مظالَّ ” ويضيف الإنجيلي : ” لأنه لم يكُن يعلمُ

ما يتكلَّمُ بهِ إذ كانوا مُرتعبِيِنَ ” ( مر6:9 ) ، لأن الرب كان ينبغي أن يتألم ويُصلب ويموت ثم يقوم .

كان بطرس يظن أنه لو سَمَحَ له الرب بالبقاء على الجبل وعمل ثلاث مظال فإنه لن يفكر بعد في العودة إلى المدينة حيث كان ينبغي أن يموت هناك كما كان قد أخبر تلاميذه .

فيا له من حب وإشفاق من بطرس نحو سيده .

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%ac%d9%84%d9%89-%d9%84%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d9%85%d8%a7%d8%b1%d8%a5%d9%81%d8%b1%d8%a7%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d9%8a%d8%a7%d9%86%d9%8a/

توجيهات رهبانية لنيافة الأنبا مينا آڨامينا

توجيهات رهبانية

لنيافة الأنبا مينا آڨامينا

 

☼ ” فانظروا كيف تسلكون بالتدقيق , لا كجهلاء بل كحكماء , مفتدين الوقت لأن الأيام شريرة ” ( اف 5 : 15 )

 

☼ يقول القديس الأنبا أنطونيوس: ” أدِّب بخوف الله ولا تشفق , لا تأخذ وجه كبيرِ ولا صغير بل أقطع بكلام الحق بإستقامة , أدِّب ابنك بلا شفقة فدينونته عليك “.

 

☼ يقول القديس يوحنا القصير : ” أحب بفكرك حباً فاضلاً ذاك الذى يكلمك بكلام نافع , ولا تحزن من الذى يبكتك لئلا تكون عدواً لله “.

 

☼ يقول الأنبا إشعياء الإسقيطى : ” إذا كنت فى قلايتك وتذكرت أن إنساناً أساء إليك وأحزنك فقُم فى الحال وصلِّي من أجله أن يغفر الله له , وبذلك تنطفئ منك محبة مجازاة الشر بالشر “.

 

☼ أحبائى الذين أحبهم بالحق أناشدكم جميعاً بالجهاد وتقديس المبادئ التى تسلَّمناها من الآباء القديسين ومن مثلث الرحمات العظيم في البطاركة البابا كيرلس السادس وتتضمن الآتي :

 

1- المواظبة على حضور صلوات نصف الليل ، والتسبحة اليومية ، وصلاة الغروب وبخور عشية ولا يسمح لأحد بالاشترك في القداس الإلهي إذا لم ينفذ ذلك ، ويستثنى من ذلك المرضى وبتصريح خاص من رئاسة الدير ، كما أوصي أبنائي الكهنة بالاهتمام بروحانية القداس الإلهي ، والإلتزام بصلوات الأواشي جهراً كما تعلَّمنا وتسلَّمنا هذه الطقوس من البابا المتنيح الذي جاهد في المحافظة على تراث الآباء وطقوس الكنيسة , فيجب علينا تقديس هذه الأمانة , وغير مسموح لأحد بتلاوتها سراً مهما كانت الظروف , وأبناء الطاعة تحل عليهم البركة .

 

2- الجهاد فى تنفيذ القوانين الرهبانية من صلوات ونسكيات وميطانيات لكى نثبت محبتنا لله لأن علامة الحب الحقيقى للمسيح هى حياة تتفق مع وصاياه .

 

3- الاهتمام بالإعتراف المُنظم . ولا يسمح لأحد بالإشتراك فى خدمة القداس والتناول بدون تقديس سر الاعتراف سواء كان كاهناً او راهباً أو شماساً .

4- الجهاد فى ضبط اللسان مع عدم الاشتراك فى أي أحاديث لا تبني ” إن كان أحد فيكم يظن أنه دين , وهو ليس يلجم لسانه , بل يخدع قلبه , فديانة هذا باطلة ” ( يع 1 : 26 )

 

5- ضبط النفس أثناء الغضب ” يا إخوتي الأحباء , ليكن كل إنسان مُسرعاً فى الاستماع , مبطئاً فى التكلُّم , مبطئاً فى الغضب , لأن غضب الإنسان لا يصنع برّ الله ” ( يع 1 : 19 )

 

6- إن كنت مضطجراً فداوم على العمل بدون ملل .

يقول القديس باخوميوس : ” كن عمالاً ولا تكسل وتمم نذرك الذي قرّرته مع الله خالقك وربك ” .

 

☼ ويقول القديس باخوميوس : ” لا تكن مهزاراً لئلا يبعد روح الله منك , لأن كثرة الهزار تحل الحواس وتبطل كل فضيلة ” …..

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%aa%d9%88%d8%ac%d9%8a%d9%87%d8%a7%d8%aa-%d8%b1%d9%87%d8%a8%d8%a7%d9%86%d9%8a%d8%a9-%d9%84%d9%86%d9%8a%d8%a7%d9%81%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%86%d8%a8%d8%a7-%d9%85%d9%8a%d9%86%d8%a7-%d8%a2%da%a8/

عظة في تجلي سيدنا وإلهنا ومخلصنا يسوع المسيح للقديس كيرلس الإسكندري

عظة في تجلي سيدنا وإلهنا ومخلصنا يسوع المسيح

للقديس كيرلس الإسكندري

إن الماهرين في المصارعة تأخذهم السعادة بتشجيع المشاهدين لهم ، كما أن رجاء الفوز بالجوائز يدفعهم إلى البطولة . أمَّا أولئك الذين يطلبون أن يُحسبوا أهلاً للمواهب الإلهية ، ويعطشون إلى المشاركة في الرجاء المُعدّ للقديسين ، فإنهم يجاهدون بفرح نحو المسيح . لذلك فهم يعيشون حياة بلا لوم ، ولا يجنحون إلى التواني الذي لا جزاء له ، بل بالحري يستجمعون رجولتهم ضد كل تجربة ، مستهينين بعنف الاضطهادات إذ يَحسبون أنَّ التألم من اجله هو ربحٌ عظيم . ذلك لأنَّهم يتذكرون ما قاله المغبوط بولس : ” فإني أحسبُ أنَّ آلام الزمان الحاضرِ لا تُقاسُ بالمجد العتيدِ أن يُستعلنَ فينا ” ( رو18:8 ) .

تأملوا التدبير كلَّي الجمال الذي أعدَّه ربنا يسوع المسيح لمنفعة وبنيان رسله القديسين . لأنَّه قال لهم : ” إن أراد أحد أن يأتي ورائي ، فليُنكر نفسهُ ويحمل صليبهُ ويتبعني ، فإنَّ مَنْ أراد أن يُخلَّص نفسهُ يهلكها ، ومَنْ يُهلك نفسهُ من أجلي يجدُها ( مت16: 25،24 ) . هذه الوصية هي حقاً للخلاص ولائقة للقديسين . إنها تقودنا إلى المجد السماوي ، وتؤدي بنا إلى المصير المُفرح . لأن اختيار التألُّم من أجل المسيح ، ليس بلا جزاء ، بل بالحري يجعلنا نقتني المشاركة في الحياة والمجد الأبدييَّن .

ولأن التلاميذ لم يكونوا قد حصلوا بعد على القوة التى من الأعالي ، فربما كان من المُرجح أنهم سقطوا في ضعفات بشرَّية ، وقالوا في أنفسهم : ” كيف يتسنى للإنسان أن ينكر نفسه ؟ أو كيف لإنسان ضيَّع نفسه أن يجدها ثانية ؟ وأي مجازاة يُعَوَّض بها المسيح من يتألم ؟ أو ما هي الهبات التي سيصير المتألم شريكاً فيها ؟ “.

فلكي ينزع ( السيد المسيح ) من أذهان الرسل مثل هذه الأفكار والكلمات ، ويوقظ فيهم شهوة المجد العتيد أن ينسكب عليهم ، قال لهم : ” الحق أقول لكم ، إنَّ مِنْ القيامِ ههُنا قوماً لا يذوقون الموت حتَّى يروا ابن الإنسان آتياً في ملكوته ” ( مت28:16 ) .

فهل كان يقصد أن مدة حياتهم سوف تطول إلى أن يبلغوا إلى ذلك الوقت الذي سينزل فيه المسيح من السماء في نهاية الدهور ويهب للقديسين الملكوت المعُدَّ لهم ؟ ليس هناك شئ غير مستطاع لأنه كلّي القدرة ، ولكنَّه لم يكن يقصد هذا . إن الرب يدعو ملكوته الإلهي بأنه رؤية مجده . لأنه سيأتي بمجد الله الآب وليس في الحالة المتواضعة التي لنا . لذلك ، جعل الرب الذين قد نالوا الموعد ناظرين لأمر عجيب كهذا …..

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%b9%d8%b8%d8%a9-%d9%81%d9%8a-%d8%aa%d8%ac%d9%84%d9%8a-%d8%b3%d9%8a%d8%af%d9%86%d8%a7-%d9%88%d8%a5%d9%84%d9%87%d9%86%d8%a7-%d9%88%d9%85%d8%ae%d9%84%d8%b5%d9%86%d8%a7-%d9%8a%d8%b3%d9%88%d8%b9-%d8%a7/

الصــــــلاة – الشيخ الروحانى

الصــــــلاة

الشيخ الروحانى

 

الصلاة ترفع العقل إلى بلد الروحانيين …

الصلاة الدائمة ليست هي كثرة الكلام، بل هي تمجيد ينتبه في القلب دائماً في كل موضع وفي كل حين …

الطوبى التي لا ينطق بها تعطى لمحبي الصلاة، وبها يكونون مسكناً للَّه ويكون هو أيضاً مسكناً لهم …

 

افتح عينيك المعقولة في وقت الصلاة، وانظر داخلك، وهناك تعاين شعاع مجد ربنا وهو يضيء …

ادخل صـلِّ في الخفاء بمخدعك، وهناك ترى أباك المخفي ومكافأته في الظاهر تأخذ إشراقه في نفسك …

إن كنت تكلم بلسانك، وقلبك لا يتحرك بالصلاة، فكلامك هو خسارة …

 

أيها الأخ استعمل التسبيح في القلب إن كنت واقفاً أو جالساً أو مطروحاً وليس لك قوة أن تقوم …

بالصلاة يفتح الإنسان باب كنوز اللَّه ويكون أمينه ويقسم ذخائره …

بالصلاة يستحق الإنسان لنظره مجد اللَّه، ويكون في نور عظمته داخل بلدة الروحانيين …

 

بالصلاة تتقد في النفس نار محبة المسيح …

طوبى للنفس التي تفرَّست في ربنا يسوع وقت الصلاة ولم تخجل منه من كثرة الدالة التي إقتنتها …

طوباك أيها العمال النشيط بعمل الصلاة والمستريح بيقظة الروح القدس داخلك …

 

مَن تخدم؟ لمَن تُصلِّي؟ قُدَّام مَن تصرخ وتبكي؟ أليس قُدَّام ذلك الذي به تتحرك وتوجد؟ …

محبة دوام السجود للَّه في الصلاة دلالة على موت النفس عن العالم وإدراكها سر الحياة الجديدة …

مَن ذاق حلاوة اللـه فلينشط ذاته بأن يستأنس بالصلاة، لأن بها يختلط العقل مع اللـه ويكون شبه صانعه …

 

من مواظبة الصلاة ينتقل العقل للعجب في اللـه والدهش بانتقاله إلى بلدة الروحانيين التي هي نور لا ينطق به …

سبِّح من قلبك بلا فتور ، وفي جميع أعمالك اذكر ربك …

في كل موضع يضايقك الشيطان في جسدك ارشم نفسك بعلامة الصليب فيهرب منك …

 

صلاة الحب الإلهي هي هدوء الضمير الذي ختم باللـه ويتحرك ويناغي خفياً بلا فتور …

قبل أن يدنو هذا اللعين ( الشيطان ) ارشم علامة الصليب أمامك فيطرد في الحال …

ظهور ضياء الرب في وقت الصلاة هو كمال الصلاة الروحانية وسر الحياة الجديدة …

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%b5%d9%80%d9%80%d9%80%d9%80%d9%80%d9%80%d9%84%d8%a7%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%8a%d8%ae-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%ad%d8%a7%d9%86%d9%89/

الحــذر – لشيخ الروحانى

الحــذر

للشيخ الروحانى

 

إحذر أن تقول كلمة جفاء لإنسان أو تصنع عملاً يوجع إنساناً …

إحذر من صغر النفس لأنه الجحيم الثاني …

إحذر من مكيدة الشرير ( الشيطان ) …

 

إحذر استنشاق الروائح الشريرة واستبدل بذلك رائحة المسيح الزكية …

امنع نظرك عن النظر إلى جمال الإنسان الفاني ، وذلك بالنظر في الله …

إمنع أذنك عن الاستماع إلى كل سمع ردئ ، وذلك بالاستماع إلى أسرار القدير …

 

أغلق فمك بالحذر الكلي …

احفظ فمك من كل كلام باطل بالتحدث إلى الله والتكلم مع خالقك …

أطلب العفة في كل حركاتك ولمساتك لكي يحرسك الرب من الأفكار النجسة …

 

أيها الأخ نظم حواسك الآن ، فمن خلالها يدخل الموت إلى الإنسان الباطني ، حافظ عليها بعناية …

أيها الإنسان احذر علي ذاتك في هذا اليوم الذي بقى لك من أيامك ولا تعش للعالم …

الذي يحذر بلسانه لا يسلب كنزه منه إلى الأبد …

 

إذا اخترت لنفسك طريق الحياة والنور فتمسك به بكل حذر في كل حين وفي كل مكان …

كل من شاء أن يحفظ نفسه وضميره من الأعمال الشريرة فليحفظ الحواس ويسلمها لله …

رتب حواسك أيها الأخ واحذر لها …

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%ae%d8%af%d9%85%d8%a9-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%b1%d8%b9%d8%a7%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%8a%d8%ae-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%ad%d8%a7%d9%86%d9%89-2/

ميمر على آلام مخلصنا و صلبه و دفنه و قيامته للقديس يعقوب السروجى

يا إبن الله الذى صار ذبيحا عوض الخطاة . بحبك اقبل قربان كلامى و سجودى . أيها السيد الذى ضرب على خده من العبيد . أيها الخالق الذى طعن بالحربة من المخلوق . حامل الخليقة الذى حملوه خشبة الصليب . حمل ضميرى ثقل آلامك ليتكلم لك .

أيها الرب العالى الذى رفعوه و صلبوه على الجلجثة . بك تتعالى و ترتفع كلمتى لترتل لك . أيها الشمس العظيم الذى نفخ و أطفأ الشمس فى صلبوته , أشرق فى لأقول خبرك بإعترافى ظاهرا . أيها الطاهر الذى قبل الخل و المر و الرمح من الأثمة . حرك كلمتى لتمدح خبر صلبوتك . خذ منى السكوت و أعطنى كلمة و صوتا مرتفعا , و قولا عظيما .

أيها الإبن الحبيب الذى أسلم نفسه من أجل العبيد . أعطنى لأتحرك و أمدح خبرك أيها الصالح المظلوم . الذى عمل القوات و لم يتذمربتجديفهم عليه . الذى أطلق عميان الشعب من حبس الظلمة و الضلالة و حبسوه فى بيت الحكم . الذى شفى اليد اليابسة فإمتدت لتضرب خده بجسارة . الذى أخرج الشياطين و دعوه رئيس الشياطين . الذى غير الماء خمرا صالحا فى بيت العرس فأعطوه خلا فى وقت عطشه . و عوض الخبز الذى أشبعهم به كافأوه بالمر . دعا الميت المطروح بعد أن أنتن فخرج فى الحال . و من وقت أن أقامه طلبوا هم أن يميتوه . فتح عينى الأعمى و نظر النور . و طرده محبوا الظلام لأنهم لا يريدون النور . أعطى المخلع مغفرة الذنوب و صحة البدن . و خاصمه أولئك لأجل شفائه . أتى ليكون ذبيحا عوض الخطاة . و صعد يعمل الفصح بين الظالمين .

هو الكاهن و هو القربان المتقدم . هو الحبر العظيم و أيضا التقدمة التى ليس فيها عيب . أتى ليعمل العيد مع تلاميذه و يختم الأسرار و الأمثال المرسومة . ركب الجحش , و ارتجت المدينة , لأنها أحست أنه الوارث الآتى ليطلب ما له . إشتد بمنديل , و ألقى ماء فى لقان و غسل أرجل تلاميذه من أجل حبه . إتضع ليهدم المرتفعين من درجاتهم …..

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d9%85%d9%8a%d9%85%d8%b1-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d8%a2%d9%84%d8%a7%d9%85-%d9%85%d8%ae%d9%84%d8%b5%d9%86%d8%a7-%d9%88-%d8%b5%d9%84%d8%a8%d9%87-%d9%88-%d8%af%d9%81%d9%86%d9%87-%d9%88-%d9%82%d9%8a%d8%a7/

الخدمة والرعاية – الشيخ الروحانى

الخدمة والرعاية

الشيخ الروحانى

الرب ليس بعيداً عنك …

الرب فيك وهو نائم ويرجوك أن تنبهه ليسكن لك الأمواج الخانقة ويسكتها …

الفضيلة واحدة وكثيرة الأنواع ، فكل ما يعمل هو من أجلها ، ومصدرها هو الله الذي من أجله تفلح …

المحبة مع بني أسرار الله توقظ النفس إلى الحياة وتذهب الأوجاع والأفكار السمجة …

أولئك الذين لم يجربوا لذة السكر بالله والتمتع به فهم مساكين تعساء …

إكليل كمال العقل هو معرفة الله …

اعتراف الروحانيين هو شكرهم لربنا يسوع المسيح علي إنعامه الذي أنعم به علي جميع طبع الناطقين …

أيها المنهمكون بالظلمة ، ارموا رؤوسكم ليشرق النور في وجوهكم …

أيها المتعب والثقيل الأحمال ، الآن ارفع رأسك على ركبتي ربك ، استرح واتكئ على صدره …

ادخل إلى عرس الرب ، إذ هو مائدتك ومنه تتغذى …

استنشق رائحة الحياة لتختلط الحياة بجبلتك …

احمل نير ربك بقلبك ، وعجب عظمته في عقلك دائما ينسكب نور ربك …

إن الفضيلة بعرق النفس والجسد تكمل …

إن كان الظلام خلق قبل النور ، فينبغي أن نصبر على التجارب وحينئذ يشرق في نفوسنا نور الحق …

إن كنت تتألم لكي تنتظر الرب بالدموع والضيق فإنه يظهر لك حُسنه داخلك فتنسى أحزانك …

إن كنت تحزن في طلب الرب فستبتهج بوجوده …

إذا أمات الإنسان لذاته من الحياة الوقتية باشتهاء الله فهو من الآن حي …

باب الرب مفتوح قدام كل من يشاء الدخول فيه ، وكل واحد بمشيئته يفتح ويدخل فيه …

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%ae%d8%af%d9%85%d8%a9-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%b1%d8%b9%d8%a7%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%8a%d8%ae-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%ad%d8%a7%d9%86%d9%89/

التناول من الإفخارستيا الشيخ الروحانى

التناول من الإفخارستيا

الشيخ الروحانى

 

إن كانت الملائكة بالخوف والرعب تقوم في ساعة تقديس الأسرار ، فنحن الأرضيين ينبغي لنا الخوف والرعدة …

هل عاينت المذبح وهو مزين بلباس النور ووضعت عليه الذبيحة وكأس الخلاص وأستحققت أن تأكل منه ؟ …

طوبى للذي أكل من ذلك الخبز وشرب من ذلك الجنب القدوس ، ولهذا نسى أحزان العالم …

 

يا سيدي أئذن لي بأن أعطي لبنيك ما هو قدوس …

لا أعطيه للكلاب بل إلى محبيك ، إني لا أطرحه لئلا تدوسه أرجل الخنازير …

 

لماذا انت تتناول الأسرار كمن لا ينظر فيه شعاع الآب …

لماذا أنت تشرب كأس دم مخلصنا كمن لا يفهم أن في شربه يختلط به سر الإتحاد …

 

مائدة الروحانيين جسد المسيح ودمه الكريم …

في وقت القداس لنعد أنفسنا بالحذر ولا نترك صدأ الدنس داخل أنفسنا لئلا نشجب من جسد المسيح ودمه …

خذ لك كسرة خبز من الذي بارك عليه المسيح وقت العشاء لتتحد بجسده وتثبت معه إلى الأبد …

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%86%d8%a7%d9%88%d9%84-%d9%85%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d9%81%d8%ae%d8%a7%d8%b1%d8%b3%d8%aa%d9%8a%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%8a%d8%ae-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%ad%d8%a7%d9%86/

السيد المسيح

السيد المسيح

الشيخ الروحانى

المسيح حكمة الآب …

المسيح رأس العقل …

المسيح حياة الكل ، وفي الكل حالِ …

 

احمل المسيح في حضنك مثل مريم أمه …

ادخل مع المجوس وقرب قرابينك ، ومع الرعاة بشر بولادته ، ومع الملائكة ناد بتسبيحه …

خذ المسيح من سمعان الشيخ واحمله أنت أيضاً علي ذراعيك ، احمله مع يوسف وإنزل به إلى مصر …

 

اخرج معه إلى البرية ، واصعد معه على الجبال واجلس هادئاً عند قدميه …

اذهب أيقظ المسيح في قاع السفينة حينما تضطرب الأمواج حولك …

أخرج مع المسيح إلى جبل الزيتون لتتعلم منه السجود وانحناء الركب حتى يتصبب عرقك مثله …

 

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%8a%d8%af-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b3%d9%8a%d8%ad/

التوبة للشيخ الروحانى

التوبة

للشيخ الروحانى

● التوبة ترد الكافرين ( بطرس الرسول ) إلى الرسولية والرسل الذين تركوها ( يهوذا ) لبسوا الظلمة …

● التوبة تدخل إلى مخادع الزانيات وتجذب الزناة وتلدهم من حضنها بتوليين للمسيح …

● التوبة تجعل الزناة بتوليين …

● التوبة تلد لها بنيناً جدداً شبه الله …

● التوبة أم الحياة ، طوبى للذي منها يولد ، فإنه لا يموت …

● التوبة هي لباس العالي وللابسيه تلبس مجد يسوع ردائهم …

● التوبة تجتذب من الطرقات إلى الملكوت …

● التوبة تقلع الشجرة التي ثمارها سم الموت ، وشجرة الحياة تغرس بفردوسنا …

● التوبة حاملة براحتيها طيبات النعمة ، والذين تنجسوا إن قبلوها يشفون …

● التوبة قائمة بباب الختن السماوي …

● التوبة أم النسور ، وكل من ولد منها انبتت له أجنحة من نار ، ومع الروحانيين يطير إلى الأعالي …

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%88%d8%a8%d8%a9-%d9%84%d9%84%d8%b4%d9%8a%d8%ae-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%ad%d8%a7%d9%86%d9%89/

الإصغاء إلى كلام الله – الشيخ الروحانى

الإصغاء إلى كلام الله

الشيخ الروحانى

 

● إحفظ وصايا يسوع وهي تورثك أرض الميعاد التي تفيض اللبن والعسل …

● إنحني وأدخل تحت نير حفظ الوصايا …

● إن لم يبصر الإنسان الشمس لا يتنعم بنورها ، وإن لم يقتن الإنسان حفظ وصايا ربنا لا يتنعم بنوره …

● إن كان ربنا قد تلقب بالنور ، إذاً فكل من لا يحفظ وصاياه في الظلام يمشي وليس في النور …

● إن حفظنا قلبنا بحفظ الوصايا ينفتح لنا باب السماء , من أجل ذلك الذي يسكن في القلب هو ساكن السماء …

● هذا هو فردوس الأفراح الذي خرج منه آدم إذ تجاوز الوصية …

● يا إخوتي لنحفظ الوصايا لكي ينجلي صدأ السماجات (القباحات) ونرى سبح ربنا داخلنا …

● كن مطيعاً لواضع الناموس بحفظ نواميسه ، وارذل النواميس التي تظنها , وتنبع من فكرك…

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d8%a5%d8%b5%d8%ba%d8%a7%d8%a1-%d8%a5%d9%84%d9%89-%d9%83%d9%84%d8%a7%d9%85-%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%87-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%8a%d8%ae-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%ad%d8%a7%d9%86%d9%89-2/

1 ميلاد ربنا يسوع للشيخ الروحانى

ميلاد ربنا يسوع

للشيخ الروحانى

 

انظر إلى الذى من مولده ابتدأ بالطريقة الغريبة , و إمش فى إثره لتنظر كل ما فعله لأجلك …

لأجلك ولد بشبهك , ليولدك بشبهه …

جعل مولده فى مغارة , مثل من ليس له بيت و لا مأوى , خالق كل العالمين و مأوى كل العالم …

 

لُف بالخرق و وضع فى مزود حقير , الذى هو كنز جميع الغنى , و ملك الملوك و المالك إلى أبد الآبدين …

إحمله فى حضنك مثل العذراء مريم , و تكون نفسك مربية مثلها …

مع الرعاة بشر بمولده , و مع الملائكة ناد بتسبحته , و حين يدخلون به الهيكل على يديك إقبله …

 

كان يوسف يحترق بمحبته و لكل موضع كان يحمله على كتفه , و يذهب به لكى كل ساعة يتنعم بنظره …

يوسف إلى بيت نجارته كان يجتذبه إليه و يذهب به …

و حين يدخل المجوس قرب معهم القرابين …

 

حين ينزل إلى مصر ’ على كتفك إحمله , و اذهب به مع يوسف ليجعل نفسك التى صارت مثل مصر تصير مثل أورشليم …

طوباك يا يوسف الذى حملت الطفل يسوع , و إلى مصر ذهبت به …

طوباك يامصر التى شققتى قلبك الوثنى و فى داخله خبأتيه , نزل عندك ليصعدك عنده …

 

 

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/1-%d9%85%d9%8a%d9%84%d8%a7%d8%af-%d8%b1%d8%a8%d9%86%d8%a7-%d9%8a%d8%b3%d9%88%d8%b9-%d9%84%d9%84%d8%b4%d9%8a%d8%ae-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%ad%d8%a7%d9%86%d9%89/

عظة لأبينا القديس أنبا يوحنا فم الذهب 9

عظة لأبينا القديس أنبا يوحنا فم الذهب

بركته المقدسة تكون معنا . آمين

+++++++++

      

ماذا نقول أيها الإخوة الأحباء عن معصية يهوذا الذى أسلم سيده ؟ قيل إن واحدا من الاثنى عشر , الذى هو يهوذا الإسخريوطى , مضى إلى رؤساء الكهنة و قال لهم : ماذا تريدون أن تعطونى و أنا أسلمه إليكم فساوموه على ثلاثين من الفضة .

 

يا لهذا الجهل العظيم . و بالأحرى يا لهذه المحبة العظيمة للفضة التى هى أصل لكل الشرور . لأن هذا لما اشتهاها باع معلمه الصالح و سيده البار . فطوح بنفسه فى هوة الهلاك . لأنه كم هو ردئ حب المال , فهو مجلبة لكل شر و أردأ من حيل الشياطين . فالنفوس التى يتسلط عليها يجعل أصحابها يجنون ولعا بها , فلا يعرفون ذواتهم بل و يتعامون عن معرفة الآخرين , و يرفضون ناموس الطبيعة , و يكون قلبهم فزعا حائرا .

 

انظروا كم من النعم نزعتها محبة الفضة من نفس يهوذا . لأن سيدنا يسوع المسيح كان يخاطبهم علانية , عن هول الجحيم و نعيم ملكوت السموات , و يعرف كل واحد مقدار عذاب الخطاة , و يكرم كل المجاهدين لخلاص نفوسهم .

 

 

        فلنختم عظة أبينا القديس أنبا يوحنا فم الذهب, الذى أنار عقولنا و عيون قلوبنا . باسم الآب و الابن و الروح القدس , الاله الواحد . آمين

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%b9%d8%b8%d8%a9-%d9%84%d8%a3%d8%a8%d9%8a%d9%86%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d8%a3%d9%86%d8%a8%d8%a7-%d9%8a%d9%88%d8%ad%d9%86%d8%a7-%d9%81%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%b0%d9%87%d8%a8-9/

عظة لأبينا القديس أنبا شنوده رئيس المتوحدين11

عظة لأبينا القديس أنبا شنوده رئيس المتوحدين

بركته المقدسة تكون معنا . آمين

+++++++++

 

قد توجد أعمال نخالها أنها صالحة و لكنها رديئة عند الله , و ذلك أننا نتغاضى عن بعضنا بعضا فنخطئ فى المواضع المقدسة . لأن الرب لم يغرس فى الفردوس الأشجار الصالحة و الغير صالحة , بل غرسه من الأشجار الصالحة فقط , و لم يغرس فيه أشجارا غير مثمرة أو رديئة الثمر .

 

و ليس هذا فقط , بل و الناس أنفسهم الذين جعلهم هناك , عندما خالفوا لم يحتملهم بل أخرجهم منه .

 

فمن هذا اعلموا أيها الإخوة الأحباء أنه لا يجب أن نملأ مساكن الله المقدسة من الناس الأشرار و الصالحين , كما فى العالم المملوء من الخطاة و الظالمين و القديسين و الأنجاس , و لكن الذين يخطئون لا يتركهم فيها بل يخرجهم .

 

أنا أعرف أن الأرض كلها هى للرب , فإذا كان هكذا بيته و كذا الأرض كلها , فالذين يسكنون فيها يحيون به .

 

لهذا يجب علينا أن نخافه و نحفظ وصاياه . فإذا ما سقطنا فى واحدة منها فلنبك و ننتحب أمامه , حتى إذا ما رأى تنهد و شوق أنفسنا مثل المرأة التى بلت قدميه بدموعها نكون حقا مستحقين صوته الحلو القائل : مغفورة لك خطاياك , اذهب بسلام , إيمانك قد خلصك .

 

و قد رأيتم يا إخوتى أن الإيمان يعمل الخلاص و يعلن شوقه فيه . فإذا كل من ليس له شوق فى حفظ وصايا الله , و غيرة فى إقتداء العقلاء بالروح الذين شهد لهم أنهم عرفوا الحق و قبلوا نصيحته بأعمالهم . و الذين ليس لهم إيمان يسقطون فى كل عمل ردئ و يهلكون النفس . كما هو مكتوب أن الرجل العاقل يقبل النصيحة و يعمل بها , و الجاهل يسقط على وجهه .

 

فلنختم عظة أبينا القديس أنبا شنوده , الذى أنار عقولنا و عيون قلوبنا . باسم الآب و الابن و الروح القدس , الاله الواحد . آمين

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%b9%d8%b8%d8%a9-%d9%84%d8%a3%d8%a8%d9%8a%d9%86%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d8%a3%d9%86%d8%a8%d8%a7-%d8%b4%d9%86%d9%88%d8%af%d9%87-%d8%b1%d8%a6%d9%8a%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d9%85-12/

عظة لأبينا القديس أنبا يوحنا فم الذهب 5

عظة لأبينا القديس أنبا يوحنا فم الذهب

بركته المقدسة تكون معنا . آمين

+++++++++

 

إنى أرى اليوم كثيرين من المؤمنين مسرعين إلى الشركة فى هذه السرائر المملؤة خوفا و رعدة , لكى يكون الربح مضاعفا . فأرشدكم أنا أولا بقولى , لكى تسيروا بخوف ورهبة و وجل , كما يحق بهذه السرائر المقدسة .

 

أحبائى أسلم السيد المسيح فى مثل هذا اليوم , فإذا سمعتم أنه قد أسلم فلا تعبسوا وجوهكم بل أقول لكم عمن تعبسون , اعبسوا كثيرا و ابكوا جدا على الذى سلمه الذى هو يهوذا لأن الذى أسلم قد جلس عن يمين الله الآب فى السموات , و هو ملك على الكل ملكا أبديا لا إنقضاء له , و أما الذى أسلمه فهبط إلى قاع الجحيم , و يبقى دائما فيه إلى ما لا نهاية له , يتوقع عذابا أليما و تنهدا شديدا . على هذا ابكوا و نوحوا , لأن الرب يعلمنا أن لا نحزن على الذى تألم بل على الذى يفعل الشر لأن الذى يفعل الشر فهو مستحق النوح عليه فى كل مكان أكثر من الذى يقبل الآلام لأنه بالحقيقة ليس رديا الذى يتألم , بل الذى يفعل الشر بالحقيقة هو الردى .

 

لأن قبول الآلام هو الذى يرشدنا إلى ملكوت السموات , أما فعل الشر يسبب لنا دخول جهنم و العقاب لأنه يقول : طوبى للمطرودين من أجل البر فإن لهم ملكوت السموات , و أما فعل الشر فله عقاب و عذاب .

 

فلنختم عظة أبينا القديس أنبا يوحنا فم الذهب , الذى أنار عقولنا و عيون قلوبنا . باسم الآب و الابن و الروح القدس , الاله الواحد . آمين

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%b9%d8%b8%d8%a9-%d9%84%d8%a3%d8%a8%d9%8a%d9%86%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d8%a3%d9%86%d8%a8%d8%a7-%d9%8a%d9%88%d8%ad%d9%86%d8%a7-%d9%81%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%b0%d9%87%d8%a85/

عظة لأبينا القديس أنبا شنوده رئيس المتوحدين10

عظة لأبينا القديس أنبا شنوده رئيس المتوحدين

بركته المقدسة تكون معنا . آمين

+++++++++

      

فلنستح الآن يا إخوتى من الذى تألم عنا , و لنخف من الذى اشتد بمنديل و صب الماء فى المغسل , و غسل أرجل تلاميذه بيديه الطاهرتين , و لنصنع ثمارا تستحق هذا الاتضاع العظيم الذى صار فيه من أجلنا . لكى نتوب سريعا عن خطايانا التى ارتكبناها .

 

لأننا إن لم نتب فسيقال عنا فى السموات إننا محبون للخطايا , فماذا يكون رجاؤنا بعد إذا طردنا من السماء و طرحنا إلى الحكم و رفضنا لأجل خطايانا , و ندان دينونة مضاعفة . لا لأننا أخطأنا بغير معرفة فقط , بل لأن ما عملناه بمعرفة كان أردأ مما عملناه بغير معرفة , و لا لكوننا أخطأنا فقط بل لكوننا لم نتب .

 

لماذا لم تعرف الخراف صوت الراعى الحقيقى المحيى و تلتجئ إليه ؟ ذلك الذى اشتراها بدمه و أعالها , و سلم ذاته فداء عنا , الذى أعطانا جسده لنأكله , و دمه لنشربه . يسوع المسيح ربنا و مخلصنا , يسوع الإله ابن الإله العلى الكائن فى الأعالى إلى الأبد .

 

        فلنختم عظة أبينا القديس أنبا شنوده , الذى أنار عقولنا و عيون قلوبنا . باسم الآب و الابن و الروح القدس , الاله الواحد . آمين

اقرأ المزيد

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%b9%d8%b8%d8%a9-%d9%84%d8%a3%d8%a8%d9%8a%d9%86%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d8%a3%d9%86%d8%a8%d8%a7-%d8%b4%d9%86%d9%88%d8%af%d9%87-%d8%b1%d8%a6%d9%8a%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d9%85-11/