«

»

Print this مقالة

القديس سيلا

أول ما نلتقى به فى سفر الأعمال، فى الكلام عن مجمع أورشليم الذى إنعقد لبحث مشكلة تهود الأمم. لكن يبدو أنه كان له وضع متميز فى كنيسة أورشليم ( أع 15: 22). ومن هنا فقد أوكلت إليه تلك الكنيسة مع يهوذا الملقب بارسابا، أن يرافقا بولس وبرنابا لتبليغ كنائس أنطاكية وسوريا وكيليكية قرار المجمع… ويقول عنه سفر الأعمال أنه ذهب ووعظ الإخوة بكلام كثير وقواهم لأنه كان نبياً (أع 5 1: 22، 23)… كان مواطناً رومانياً نظير بولس (أع 16: 37). ومن هنا جاء اسمه اللاتينى “سلوانس “، أما ” سيلا” فهو اسم يونانى مأخوذ عن الأصل الآرامى ” شئيلا”.

يبدو أنه عاد إلى أورشليم بعد أن أتم المهمة التى كلفته بها كنيسته (أع 15: 33)، ويبدو أيضاً أنه ذهب بعدها ثانية إلى أنطاكية، قد اختاره القديس بولس رفيقاً له فى الخدمة الكرازية خلفاً لبرنابا (أع 15: 40) فى رحلته التبشيرية الثانية (أع 15: 18- 22)… رافق القديس بولس حينما إجتاز فى سوريا وكيليكية يشدد الكنائس، وكذا فى فريجية وكورة غلاطية… وبعد أن ظهرت لبولس رؤيا الرجل المكدونى، رافقه إلى فيلبى فى مقاطعة مكدونيا ( أع 16: 12- 39). وفى فيلبى إحتمل سيلا مع القديس بولس الضرب بالعصى وزج به فى السجن، حيث حدثت المعجزة وفتحت أبواب السجن وآمن حافظ السجن (أع 16: 25- 34)… ومن فيلبى رافق القديس بولس إلى تسالونيكى ثم إلى بيرية… تخلف هو وتيموثاوس فى بيرية عن مصاحبة بولس إلى أثينا، لكنه لحقه فيها بعد ذلك (أع 17: 13-15) ورافق بولس فى كورنثوس (75) (أع 18: 5)- ثم لا نعود نقرأ عنه شيئاً بعد ذلك فى سفر أعمال الرسل… ويقال إنه أنهى حياته بسفك دمه على اسم المسيح فى مكدونيا.

 

(74) Smith, Dictionary of the Bible. Vol. 3, p. 1310.

(75) انظر 2 كو1: 19

 

Share

Permanent link to this article: http://stmina.info/%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%af%d9%8a%d8%b3-%d8%b3%d9%8a%d9%84%d8%a7/